(( الرسالة الإعلامية رقم 68 بخصوص ورشة عمل تشغيل القطار والجمرات حج 1437 هجرية ))
 

إخوتي الأحباء ملاك المؤسسات ومدراء عموم شركات خدمة حجاج الداخل وفقهم الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نعتذر لكم بداية عن المصاعب التي بذلها مندوبيكم لحضور الورشة بسبب خطأ في صياغة خطاب الدعوة من المختصين بقطار المشاعر ، وقد عبروا عن خالص أسفهم عما حصل اليوم .. ونود إفادة حضراتكم بأهم مجريات ورشة العمل :

      1- عرضت هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة مشاريعها الجديدة في المشاعر المقدسة ومنها فتح بعض الطرق في مشعر منى وتغطية بعض منحدرات المشاة ، كما عرضت في ورقة عمل ثانية المخطط العام لحركة الحشود في مشعر منى ومزدلفة والتعديلات الخاصة بموسم حج هذا العام ، كما عرض استشاري الهيئة ورقة عمل ثالثة عن عدد من الحلول المقترحة لمسارات الحالات الطارئة والإخلاء بمشعر منى ، وقد علق عدد من المشاركين برأيه أن الحلول غير شاملة لكل الحالات الطارئة كما أن بعضها تحتاج لمراجعة لتكون صالحة للتطبيق .

2- قدم سعادة مسؤول التفويج بوزارة الحج والعمرة ورقة عمل عن منهجية الجداول الزمنية لتفويج مجموعات الحجاج لرمي الجمرات ، وكذلك المنهجية الجديدة التي سيتم اتباعها هذا العام لضبط ومراقبة التفويج حيث أوضح أن أعمال الرقابة ستكون ذاتية من قبل المؤسسات والشركات ومن خلال آلية عمل دقيقة تستخدم برنامج يتم تنزيله على جوالات مسؤولي التفويج في المخيمات والمرشدين ، بحيث يتم التبليغ عن كل فوج وقت مغادرته وعند عودته .. كما أن كل مسؤول تفويج سيحمل جهاز لاسلكي يتواصل به مع الأمين العام للمجلس التنسيقي من خلال قناة خاصة لتفويج حجاج الداخل للتأكد من سلامة أعمال التفويج أو تلقي التوجيهات في حالات التكدس أو الطوارئ لا قدر الله.
- هذا وسوف يقوم المجلس التنسيقي بإذن الله تعالى بتنظيم لقاء خاص للقطاع مع مسؤولي التفويج بالوزارة لشرح أعمال التفويج والمنهجية الجديدة .

3- قدمت هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة ورقة عمل عن استعداداتها لتشغيل قطار المشاعر هذا العام ، حيث تم الايضاح أن الشركة الماليزية كانت تعمل لأول مرة العام الماضي وقد وقعت في عدد من الأخطاء التشغيلية أدت لأعطال متكررة لكنهم اتخذوا هذا العام عدد من الإجراءات تضمن بإذن الله تلافي الأخطاء.
- كما تعمل الآن هيئة التطوير مع قوات أمن المنشآت والجهات ذات العلاقة على وضع معالجات خاصة بخروج الراغبين من الحجاج من مخيماتهم في عرفة باتجاه مسجد نمرة أو جبل الرحمة وعودتهم ، وكذلك المعالجات الخاصة بالعمليات اللوجستية مثل التغذية والإسعاف وغيرها لمخيمات حجاج الداخل في مخيمات عرفات .
- كما تم مناقشة إشكالية تعديل مخيمات محطة منى2 ومحطة منى3  التي حصلت بتوجيهات عليا ، حيث اضطرت الجهة المنظمة لتوزيع المخيمات أن تجعل تفويج بعض المخيمات المجاورة لمحطة قطار تتجه لمحطة القطار الأخرى ، وقد أوضح الأمين العام للمجلس المعاناة التي حصلت لعدد كبير من منشآت حجاج الداخل بسبب هذه التعديلات الطارئة .

والحمدلله رب العالمين والصلاة على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى آله وسلم تسليما كثيرا.

          مع تحيات محبكم
الأمين العام للمجلس التنسيقي
م.مستشار/ جمال بن يوسف شقدار